طموحنا في تحقيق
الاستدامة

نحن نركز على ما هو جيد للأعمال والمستقبل المستدام. هذا النهج التقدمي يؤدي إلى اتخاذ قرارات استثمارية مسؤولة مع أشخاص أكثر صحة وأكثر أمانًا وأكثر انخراطًا ، وزيادة القيمة لجميع أصحاب المصلحة لدينا ، وبناء غد أفضل في كل مكان نستطيع

بناء غدٍ

أفضل

نرغب في التحول بشركة جيه إل إل لتصبح شركة رائدة عالمياً تقدم خدمات مهنية مستدامة وذلك من خلال إنشاء مساحات ومبانٍ ومدنٍ تحقق الازدهار لسكانها.  

أهداف الاستدامة التي نسعى إليها

تقديم التدريب المستهدف للموظفين الذين يشغلون مناصب محورية في الشركات ودمج أساسيات الاستدامة في عملية التوجيه الأولي للموظفين الجدد بحلول عام2020.          
تعزيز التوازن بين الجنسين في المناصب القيادية في الشركات الثمانية الأكبر حول العالم من حيث الإيرادات بحلول عام 2021.
تحديد التحديات وتقديم الحلول لمعالجة تسارع معدل دوران الموظفين وعمليات تطوير مهاراتهم ولا سيما الموظفين الذين عملوا في الشركة لفترة تصل إلى 3 سنوات في الخدمة (2018/19).
  • تقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري المرتبطة بالمباني لكل موظف في مكاتب الشركة بنسبة 2% سنوياً في الفترة من عام 2017 إلى عام 2019
  • تقليل استهلاك الطاقة المرتبطة بالمباني لكل موظف في مكاتب الشركة بنسبة 2% سنوياً في الفترة من عام 2017 إلى عام 2019. .
  • وضع هدف قائم على نهج علمي لتقليل انبعاثاتنا العالمية من النطاقين الأول والثاني ثم إتباعه بهدف للانبعاثات من النطاق الثالث .
  • الحصول على شهادة استدامة لكافة مكاتب جيه إل إل التي تزيد مساحتها عن 10000 قدم مربع بحلول عام 2030.
  • تحقيق انخفاض في معدل تكرار غياب الموظف بسبب تعرضه للإصابة بنسبة 10% بحلول العام 2020 وذلك بناءً على متوسط معدل غياب الموظف بسبب التعرض لإصابة عمل خلال فترتين سابقتين. والتشجيع على الإبلاغ الفوري عن الحوادث وضمان تقديم النصح والمشورة
  • للموظفين في جميع المكاتب المؤسسية حول الصحة والسلامة.
زيادة الوقت الذي يخصصه موظفونا في الأعمال التطوعية سنوياً بهدف الوصول إلى 15000 يوم تطوع بحلول عام 2020.

الاستدامة أمر
جوهري

تعرف على أهم الاتجاهات الحديثة في مجال استدامة العقارات والأمور التي يمكننا جميعاً القيام بها من أجل بناء غد أفضل.
تابعونا

كن على تواصل معنا عبر شبكات التواصل الاجتماعي